البياناتسوريا

بيان المنظمة العربية الأوروبية لحقوق الإنسان بخصوص الإنتخابات الرئاسية السورية..

ترحب المنظمة العربية الأوروبية لحقوق الإنسان بالبيان المشترك الذي أصدرته كل من دول ألمانيا و المملكة المتحدة و إيطاليا والولايات المتحدة الاميركية، حيث رفضت الدول المذكورة الإعتراف بشرعية الإنتخابات التي يجريها النظام السوري في سوريا.

و تؤكد المنظمة أن هذه المسرحية الإنتخابية و كل ما يتضمنها من تزوير و انعدام للشفافية و الحرية لا يمكن أن تعبر عن تطلعات الشعب السوري في داخل سوريا وخارجها .

و لا بد من الإشارة هنا إلى أنه لم يدعم ولم يعترف بهذه الإنتخابات إلا بعض الدول التي لم تعرف في تاريخها الحد الأدنى من الديمقراطية والحرية والشفافية (إيران – روسيا – كوريا الشمالية -…. )

و تؤكد المنظمة أنه لا يجب أن يكتفي المجتمع الدولي بعدم الإعتراف بشرعية هذه الإنتخابات و إنما يجب الضغط من أجل تنفيذ قرارات مؤتمر جنيف و من أهمها الإنتقال السياسي و إخراج المعتقلين في سجون النظام السوري .

وهنا لا بد من الإشارة إلى ضرورة الضغط الإقتصادي والسياسي على داعمي النظام السوري ولا سيما روسيا وإيران من أجل تنفيذ قرارات مؤتمر جنيف .

و تحذر المنظمة العربية الأوروبية لحقوق الإنسان من عواقب استمرار النظام السوري في حكم سوريا حيث سيؤدي ذلك إلى اتساع الشرخ الإجتماعي بين مكونات المجتمع السوري و سيزداد بطش النظام السوري و أجهزته الأمنية من أجل تمكين النظام السوري من جديد و يضاف لكل ذلك الانهيار الإقتصادي الذي يتسبب به النظام السوري وسيؤدي ذلك إلى موجات جديدة من الهجرة واللجوء .

برلين
27-05-2021

Schreibe einen Kommentar

Deine E-Mail-Adresse wird nicht veröffentlicht. Erforderliche Felder sind mit * markiert.

Schaltfläche "Zurück zum Anfang"
de_DEDeutsch